24 C
Dakhla
الجمعة, يونيو 21, 2024
spot_img
الرئيسيةالمغربسياسة"ليبيريا تعزز دعمها للوحدة الترابية للمغرب في أجتماع القمة الكورية-الإفريقية"

“ليبيريا تعزز دعمها للوحدة الترابية للمغرب في أجتماع القمة الكورية-الإفريقية”

أعلنت وزيرة الشؤون الخارجية الليبيرية، سارا بيسولو نيانتي، خلال زيارتها لمدينة سيول دعم بلادها الثابت للوحدة الترابية للمملكة المغربية وسيادتها على أراضيها، بما في ذلك الصحراء المغربية.

في إطار الاجتماع الوزاري المنعقد في إطار الدورة الأولى للقمة الكورية-الإفريقية، أجرت السيدة سارا بيسولو نيانتي محادثات مثمرة مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة.

بوضوح وحزم، أكدت السيدة بيسولو نيانتي أن موقف ليبيريا لا يزال ثابتًا وقويًا في دعم الوحدة الترابية للمغرب وسيادته على كامل أراضيه، مشددة على التزام بلادها بتعزيز علاقاتها مع المغرب في جميع المجالات.

تحظى المملكة المغربية بدور رئيسي في تعزيز العلاقات الكورية-الإفريقية، فهي تتمتع بعلاقات قوية وطويلة الأمد مع مختلف البلدان الإفريقية. هذا الدور المحوري للمغرب قد يساهم في توسيع آفاق التعاون الكوري-الإفريقي وتعزيز التنمية في القارة.

لا يمكن إغفال أهمية التعاون الكوري-الإفريقي، وبفضل خبرة المغرب ومعرفته بتحديات القارة الإفريقية، فإنه يمكن أن يساهم في توجيه العديد من الدول الإفريقية نحو تحقيق تنمية مستدامة وإطلاق العنان للإمكانات المحتملة لها.

هذا ينسجم تمامًا مع أجندة 2063 للاتحاد الإفريقي، التي تستهدف بناء قارة أفريقية أكثر استقرارًا وازدهارًا. إن استمرار التعاون بين المغرب وليبيريا وغيرها من الدول الأفريقية سيكون حجر الزاوية في تحقيق هذه الأهداف النبيلة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -spot_img

الأكثر شهرة

احدث التعليقات